كيفية التخلص من الخوف قبل النوم

كيفية التخلص من الخوف قبل النوم

هناك عدة طرق للتخلص من الخوف من النوم ، ومناسبة لجميع الأعمار ، حيث يمكن للكثير من الناس الشعور بالخوف والقلق قبل الذهاب إلى الفراش ، وهذا الشعور ناتج عن أسباب تشغل عقولهم ، مما يسبب هذا الخوف في عليهم ، فيبحثون عن طرق أفضل تساعدهم على التخلص من خوفهم من النوم ، والتي سنعرضها اليوم على موقع ايوا مصر.

أنظر أيضا: أسباب الخوف غير المعقول وأسباب الخوف والقلق

تخلص من خوفك من النوم

هناك العديد من الأشياء التي يمكن أن تساعد في تخفيف خوفك من النوم ، بما في ذلك ما يلي:

1- توفير بيئة مناسبة

  • من الأسباب التي تؤدي إلى الخوف من النوم عدم وجود بيئة نوم مناسبة ، وللتخلص من الخوف من النوم لا بد من توفير بيئة نوم مناسبة.
  • من الضروري توفير غرفة مريحة نفسيا ، معدة للنوم ، مظلمة.
  • غرفة النوم هادئة وباردة.
  • إذا توفرت هذه الوظائف في الغرفة ، فإنها توفر الراحة النفسية والجسدية التي تمنع الشخص من الخوف ، وبالتالي يمكنه النوم دون خوف أو أرق.
  • بالإضافة إلى ذلك ، إذا أخذ الشخص حمامًا قبل النوم ، فإن ذلك يخفض درجة حرارة جسمه ، وبالتالي يشعر الشخص بالاسترخاء ويمكنه النوم.
  • من مميزات غرفة النوم أنها نظيفة والسرير به مرتبة ووسائد مريحة.
  • مع العلم أن غرفة النوم شديدة البرودة وأن الغرفة شديدة الحرارة ، فلا يجوز للإنسان الاسترخاء ، مما يمنعه من النوم.
  • يجب ألا تحتوي غرفة النوم على تلفزيون وكمبيوتر وجميع الأجهزة التي تزعج النوم.

2- قم بالكثير من التمارين

  • للتخلص من خوفك من النوم ، تحتاج إلى ممارسة الرياضة.
  • من المعروف أن التمرين مهم للشخص كله.
  • بالإضافة إلى ذلك ، تعتبر التمارين الرياضية بجميع أشكالها وسيلة جيدة لتحسين صحة الإنسان ، حيث لها العديد من الفوائد حيث أنها تحسن صحة القلب وتخفف الآلام والأوجاع والتوتر.
  • تعمل التمارين الهوائية على تحسين الحالة المزاجية والرفاهية النفسية.
  • عند ممارسة الرياضة ، فهي تحسن النوم وتخفف من الشعور بالخوف والأرق.
  • بالإضافة إلى ذلك ، فإن التمارين مهمة جدًا لمنع التنفس أثناء النوم.
  • يجب على الجميع اختيار الوقت المناسب لممارسة الرياضة لأن ممارسة الرياضة في أوقات معينة يمكن أن تحسن قدرتهم على النوم أكثر من الأوقات الأخرى.
  • من أفضل الأوقات لممارسة الرياضة في الصباح وبعد الظهر ، ويجب تجنب ممارستها قبل النوم مباشرة ، لأن هذا يمنح الشخص الحيوية والنشاط حتى لا يتمكن من النوم.

من هنا: تعافيت من الخوف من عدم النوم والأسباب التي أدت إلى ذلك

3- التقليل من كمية الكافيين والسكر

  • للتخلص من خوفك من النوم ، عليك الإقلاع عن الكثير من الكافيين والمواد السكرية.
  • لا شك أن الكميات الكبيرة من الكافيين والسكر ضارة للإنسان ، لذا يجب الحد من استهلاكها.
  • عندما يستهلك الشخص الكافيين أو يأكل السكر قبل النوم ، لا يمكنه النوم ، مما يسبب الأرق.
  • يؤدي شرب الكثير من الكافيين على مدار اليوم إلى تسريع معدل ضربات القلب.
  • عند تناول الطعام ، يجب أن تكون بصحة جيدة وأن تقلل من تناول السكريات قدر الإمكان ، لأنها تمد الجسم بالكثير من الطاقة ، مما يجعل من الصعب على الإنسان النوم.
  • هناك هرمون يسمى الأدينوزين يلعب دورًا في زيادة قدرتك على النوم. عند تناول الكثير من الكافيين ، يتم تعطيل هذا الهرمون ، بحيث يتوقف عمله ، مما يمنع الشخص من النوم.
  • كما أن هناك علاقة بين الكافيين والاكتئاب ، حيث أن شرب الكثير من الكافيين يقلل من القدرة على النوم ، مما يسبب الاكتئاب لدى الإنسان.
  • بالإضافة إلى أن الإفراط في تناول الكافيين يتسبب في استيقاظ الشخص من النوم أكثر من مرة للذهاب إلى الحمام ، مما يسبب الأرق ومشاكل النوم. لذلك يجب على الإنسان أن يستهلك الكافيين ولكن بكميات قليلة لأنه يتناوله في أي وقت ما عدا في الليل في المساء.

4- توقف عن التفكير المستمر وهدأ عقلك

  • للتخلص من الخوف من النوم لا بد من تهدئة العقل.
  • الإفراط في التفكير في الإنسان يجعل النوم صعبًا ، لأن عنصر التفكير يسيطر على الإنسان ، ولا يستطيع النوم بسبب ذلك.
  • قبل الذهاب إلى الفراش يجب على الإنسان الاسترخاء والتوقف عن التفكير حتى ينام بدون أرق وإرهاق.
  • يمكن للشخص الاسترخاء والهدوء والابتعاد عن الأفكار عن طريق القيام بتمارين تأملية ، والمشي في مكان يوحي بالاسترخاء ، وممارسة اليوجا والتمارين التي تسبب الاسترخاء والبعد عن التفكير.
  • عندما يقوم الإنسان بتهدئة عقله ، فإنه يزيد من استرخاء الشخص ليلاً ، مما يساعده على النوم بشكل أسرع.

من هنا يمكنك التعرف على: برمجة العقل الباطن قبل النوم ومخاطر البرمجة غير الصحيحة للعقل الباطن قبل النوم.

5- ابتعد عن هاتفك والأجهزة الأخرى قبل النوم

  • للتخلص من خوفك من النوم ، عليك الابتعاد عن الهواتف المحمولة.
  • لا شك أن الإفراط في استخدام الهاتف يؤثر سلبًا على الشخص.
  • بالإضافة إلى أن استخدام الهاتف قبل النوم يؤثر بشكل مباشر على جسم الإنسان ، حيث يتسبب في السمنة وزيادة الوزن ، ويشعر الشخص بالتعب الشديد ، مما يقلل من قدرته على النوم.
  • استخدام الهاتف قبل النوم يسبب اضطرابات في الجسم ، مما يتسبب في اضطراب الأنسولين وتوزيعه ، فيشعر الإنسان بالجوع أكثر من اللازم ، مما يجعله يأكل أكثر.
  • أيضا ، في هذا الوقت ، لا يستطيع الجسم إحداث إحساس بالحرقان ، لأنه لا توجد حركة ، وبالتالي يزداد وزنه ، مما يؤدي إلى ظهور أمراض خطيرة بعد ذلك.
  • عند استخدام هاتفك قبل الذهاب إلى الفراش ، يدخل ضوء الهاتف إلى عينيك ، مما يسبب ألمًا في العين.
  • تشير هذه الانبعاثات إلى الدماغ أن وقت النوم لم يحن بعد ، مما يجعل الشخص يظل مستيقظًا لفترة طويلة ولا يمكنه النوم.
  • من المفترض أنه قبل ساعة من موعد النوم ، يقوم الشخص بإغلاق هواتفه وأجهزة الكمبيوتر والتلفاز ليشعر بالنوم والتخلص من الأرق.

6- التوقف عن النوم أثناء النهار

تخلص من خوفك من النوم

  • للتخلص من خوفك من النوم ، عليك الحد من النوم أثناء النهار.
  • يعتبر النوم أثناء النهار والأرق ليلاً من الظواهر الخطيرة التي يمكن أن تسبب أمراضًا خطيرة على الإنسان ، بما في ذلك ضعف الجهاز المناعي وعدم وضوح الرؤية ، ويمكن أن تضاعف من تصلب الشرايين الشبكية.
  • ينام كثير من الناس أثناء النهار ، لكن هذا يؤدي إلى عدم قدرتهم على النوم ليلاً ، لذلك من الضروري الامتناع عن النوم أثناء النهار.
  • يمتلك الجسم ما يسمى بالساعة البيولوجية ، والتي تنظم العديد من العمليات في الجسم ، مثل الهضم ، وما إلى ذلك. تتأثر هذه الساعة البيولوجية عندما يذهب الشخص إلى الفراش أثناء النهار ولا ينام في الليل.
  • أثناء النوم أثناء النهار ، يشعر الشخص باستمرار بالخمول أثناء النهار ، ويمنعه أيضًا من أداء أنشطة مختلفة مثل النشاط العقلي.
  • عندما تكون مستيقظًا في الليل ، يتم إفراز كمية أقل من هرمون ، هرمون الميلاتونين ، مما يؤدي إلى زيادة الشعور بالتوتر والقلق لدى الشخص ويمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب.
  • بالإضافة إلى ذلك ، فإن الاستيقاظ المطول يسبب الحرمان من النوم وأيضًا يتسبب في ارتفاع ضغط الدم ، مما يزيد من احتمالية الإصابة بنوبة قلبية ، والتي يمكن أن تؤدي إلى الموت المفاجئ.
  • كذلك ، يجب على المرأة الحامل عدم السهر ، لأن ذلك قد يؤدي إلى الإجهاض.

ننصحكم بزيارة مقال: كيفية التعامل مع خوف الأطفال من النوم وأهم النصائح للآباء والأمهات

لذلك تعلمنا في هذا المقال معكم طرقًا صحية للتخلص من الخوف من النوم ، والذي يجب أن نتوقف عنه حتى تنعم بنوم هنيء وتحافظ على صحة جيدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق