شعر عن العيون الكحيله

شعر عن العيون الكحيله

قصيدة هايل عن العيون لطالما اشتهرت العيون بسحرها وجمالها. قصيدة عيون الكحيله لا تنتهي على مر العصور ، لذلك في الأقسام التالية سوف نقدم بعض الأبيات عن عيون الكحيله.

شعر لعيون الكحيل

شعر من عينيك

يا ويل ، أنا من نظرة العيون الغبية … وياو ، من همسة شفتيها الحمراء إلى قلبي

لذلك فقدت طولي ويدي الرفيعة … ولمست (n) ، فقد أثرتني لجميع الناس

الغرور يمشي كالحصان الأصيل و الضفائر سترسل إلى الخصر

باهظ الثمن ومكلف ولكنه ديون ثمينة … لم يكن لدي أي نية في لمسه ، كان علي أن أمشي على الجمر

ذاقني بحبه وإعجابه لا تستهين به … شنقني واختفى ولم تصلني أخبار

أشعلت النار بقلبي وعمى حالتي … وفي غيابك ملأت الليالي عيني بنوبات صرع.

ارجع وكل المشاعر بين يديك تجعلك رهينة … واضرب ضلوعى واشفي جراحي واضطهادي

بعد إثارة العواطف التي هي أمواج البحر ، عد إلى المنزل بذراعي وعش قلبي بسلام.

ضعي عطرك على ثوبي ، واتركي فرحة حزينة … ودعني ماء من تدفق شفتيك الأحمر

قصيدة عن عيون الهايلة شعر بدوي وسحرها من العيون

يعتبر شعر العيون الكحيله البدوي من أهم القصائد العربية التي لها نصيب كبير في الأدب ، حيث أن المجتمع البدوي ماهر في قراءة الشعر ولا يترك إلا روايته والتحدث ببراعته. قصائد التراث المعروفة.

والدة العيون السوداء وامضها رائعة … الحبيبة التي جعلتني أقع في الحب

غمازات الخد والخد ممتلئة … وطول الشعر ذهب بالكامل وغير مرئي

ليست كلتا الشفتين بلون الرمان والرقبة طويلة وتقفز في الشكل

أما بصمتي أيها العرب فلا ناس فيها. . صف نهى شبيهة بي

أشهر سطر من القصائد في العيون

قصيدة لإيليا أبو ماضي

لو كانت تلك العيون سوداء .. لو كانت القلوب النابضة من حديد

لولا النبضات والسحر … لو كانت صيدا صاحبة قلبه لما أحب قلبه.

اطلب قلبك من النبل الذي تراه … أو مت كما يريد الحب شهيدًا

إذا رأيت الجمال … ولم يكن الأمر مهمًا ، فقد كنت امرأة مملة وضيعة المزاج

وإذا أردت المتعة مع صباح .. فأنت تريد ما ضاع

يا قلبي على جانبي … وأعتقد أنه بعيد عن المعبد.

الشوق الدافع للأصدقاء … الشخص يكره العيش بمفرده

كانت ضلوعه قوية ، مقيد ، وإذا صرخ رعده المنوي … ورعد جنازتهم عليه

كنت صبورًا ، عندما لم يستطع تحمل ذلك … حيرني التصويب والتسلق

لو كان بإمكاني حمايته من ضغط العاطفة … وحمايته من الحب من فضلك

قُدِمت نظرة واحدة وكان هناك نار في الأمعاء … وصار القلب وقوده

الحب صوت ، صرخة … مرحلة ولحظة ، سيكون إلهي

الحداد ينفخ في أرواح ألسنتهم … فإذا تكلموا فإن الغريدين صامتون.

أنا لا ألوم فرحتي. أنت تخفي الحزن … إذا كان الجرح طويلاً سيكون صديدًا

كونك شقيًا يرضي روحي … وكوني عميدًا يرضي قلبي

شعر نزار قباني

عيون سوداء مقمرة

عيون المطر

أنا لا أطلب أكثر من اثنين من ربي

لإنقاذ هذه العيون وإطالة أيامي يومين

لكتابة قصيدة على هاتين اللآلئتين

قال نزار قباني عن تصوير العيون في قصيدة أخرى:

عيناك مثل نهر من الأحزان

موسيقى نهري هملاني

متأخرا

قد يختفي نهرين من الموسيقى

سيدتي ثم فقدوني

الدموع السوداء تسقط عليهم

ظلال عينيك

وأنت تحبني وكحولي والعاشر فنجان أعمى

وأنا أحترق في الأريكة

أكل نيراني نيراني

أقول أحبك يا قمري

أوه لو استطعت

أنا لا أملك العالم

باستثناء عينيك ومشاكلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق